تعرف على سبب وجود الثامن من مارس الموافق لليوم العالمي للـ…!

0
588

لنتفق أن الثامن من مارس كان نتيجة لحراك لنساء عاملات خرجن في احتجاجات في الولايات المتحدة الأمريكية مطالبات بتقليل ساعات العمل وتحسين الأجور ، و الأهم هو حق التصويت كان هذا سنة 1908 , كلارا زيتكن اقترحت تعميم هذا اليوم على العالم سنة 1910 ليصبح هذا رسميا بعد مصادقة الأمم المتحدة سنة 1975 …

هذا اليوم على خلاف مفهوم البعض ليس يوما لتهنأتنا كوننا ولدنا إناثا ! أو يوما لإحياء الحفلات أو توزيع الورود البلاستيكية ، ولا لرفع لافتات المساواة من طرف الفمينيست … هذا اليوم تذكير بنساء طالبن بحقوقهن السياسية والاجتماعية وليس بوجودهن وكيانهن فهذا امر من المسلمات فرضه الوجود ولا حاجة للتظاهر لأجله، هذا اليوم كان الأجدر فيه ألا ننتظر معايدات أو حفلات للزهو أو ورودا بلاستيكية من المؤسسات أو سارفيس لاتاي في الإدارات كان الأجدر كنساء معاصرات مناضلات .. أن نرفع اللافتات ونحيي المسيرات …لأجل النساء المغتصبات والمعنفات ، لأجل زواج القاصرات ، لأجل اصلاح مصالح الولادة في المستشفيات ، لاجل حماية النساء العاملات ، آخر الأحداث في بلدنا كانت محاولة انتحار لفتاة مراهقة بعد تعرضها للتنمر من طرف محيطها الذي اعتبر وقوفها مع زميل عيب وعار ، كان لحادث اعتداء على طبيبة حامل اثناء مناوبتها فأجهضت طفلها لكن الأكثر فظاعة هو رد فعل البعض على مواقع التواصل ب « تستاهل » !

الأهم من كل هذا أن نعلم بقية النساء مثلنا أن البداية فينا ومنا نحن المدرسة التي تربي الرجل على احترام المرأة كان يفترض أن نقترح برامج وتكوينات تفيد المجتمع ….أردت فقط التذكير أن أصل هذا اليوم لم يكن لتذكيرنا بأننا اناث بل لتذكير كل النساء أن لديهن واجب تجاه أنفسهن وتجاه هذا العالم

 خولة حواسنية

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici