مرداسي وزيرة الثقافة تقدّم استقالتها بعد مهزلة حفل سولكينغ !

0
966

اشارت مصادر اعلامية أن وزيرة الثقافة مريم مرداسي قدمت استقالتها لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح اليوم السبت بعد مهزلة حفل سولكينغ يوم الخميس بملعب 20 اوت ببلكور – الجزائر العاصمة

كما تم اقالة يوم أمس مدير لوندا من طرف الوزير الأول بدوي وتحميل هذا الأخير المسؤولية للمسؤولين عن التنظيم أي الديوان الوطني لوندا الذي تكفل بالتنظيم ونتج عن ذلك وقوع حوادث كثيرة راح ضحيتها خمسة شباب منهم ثلاثة بنات و 2 ذكور تتراوح اعمارهم ما بين 11 سنة و 24 سنة ، ووقوع أكثر من 70 اصابة وسط الحاضرين لحفل المطرب سولكينغ

وزيرة الثقافة تقدم استقالتها بعد تحميلها المسؤولية من طرف عدة فنانين ومسؤولين محمّلين الوزارة الوصية المسؤولية الكاملة في وقوع وفيات والأحداث الجانبية التي جرت ليلة الخميس

سولكينغ عبر صفحته الرسمية ابدى حزنه بشدة وحذف كل منشوراته عبر موقع التواصل الإجتماعي انستغرام وقدم التعازي لعائلات الضحايا كما اعتذر بشدة للشعب الجزائري على ما وقع تلك الليلة على الرغم من أن الحاضرين ورواد مواقع التواصل الإجتماعي لم يحمّلوه المسؤولية لأن لم يعلم بوقوع وفيات خلال الحفل بينما حتى نهايته فتم اعلامه من طرف طاقمه والحاضرين هناك خوفا من هستيريا تقع لو سمع بالحادث خلال تلك اللحظات

 

LAISSER UNE RÉPONSE

S'il vous plaît entrer votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici